التخطي إلى المحتوى
تاريخ الاتصال الانساني

مراحل تطور الاتصال الانساني

  1. الثوره الاولى : تحققت حينما استطاع الانسان ان يتكلم
  2. الثوره الثانيه: عندما اقترح السومريون اقدم طريقه للقطاء للكتابه على الطين اللبن سن 2600 قبل الميلاد.
  3. الثوره الثالثه: كانت بظهور الطباعه في منتصف القرن الخامس على يد يوحنا 1440
  4. الثوره الرابعه: تمثلت بعدد وسائل الاتصال الاستجابه للمشكلات التي نجمت عن الثوره الصناعيه
  5. الثوره الخامسه: تمثلت في الحاسب الالكتروني الذي يستطيع تخزين واسترجاع ما انتجه الفكر البشري.

تعريفات الاتصال

تعريف سمير حسن للاتصال :

هو النشاط الذي يستهدف تحقيق العموميه والذيوع او الانتشار لفكره او قضيه عن طريق انتقال المعلومات او الافكار او الاراء او الاتجاهات من شخص الى جماعه الى اشخاص او جماعات باستخدام رموز ذات معنى موحد ومفهوم بنفس الدرجه لدى الطرفين.

تعريف الاتصال السياسي:

هو استخدام الرموز لنقل المعاني والافكار والمشاعر والمعلومات ذات المغزى السياسي بين الافراد والجماعات داخل النظام السياسي وما يترتب على ذلك ايضا من انتقال للقيم الاجتماعيه وقواعد السلوك والنظم الاجتماعيه سواء تم الانتقال عن طريق علاقات المواجهه او الاساليب الاخرى غير المباشره.

الاعلام

هو رسائل واقعيه او خياليه موحده على اعداد كبيره من الناس يختلفون فيما بينهم من النواحي الاقتصاديه والاجتماعيه والثقافيه والسياسيه وينتشرون في مناطق متفرقه

عمليه الاتصال ينبغي ان تشتمل على اربعه جوانب اساسيه وهي:
  1. للاتصال عناصر ومكونات اساسيه المرسل والمستقبل والوسيله للاتصال هدف او اهداف يسعى الى تحقيقها
  2. الاقناع وتغيير السلوك.
  3. للاتصال اتجاه ومصاري يصير فيه
  4. ان للاتصال مجتمع المجال من يؤثر فيه ويعمل من خلاله
  5. الاتصال عمليه ليس كيانا جامدا وثابتا ولكنه عمليه ديناميكيه يتم استخدامها لنقل المعاني والقيم الاجتماعيه والخبرات المشتركه.
الاتصال والتواصل يوجد العديد من المعاني التي ارتبطت في مصطلح الاتصال وهذه المعاني هي:
  1. ان التواصل في الانسان متعدده في الاتجاهات وليس في اتجاه واحد
  2. ان التواصل اصطلاح السلاح يشير الى عمليه شامله تتجاوز اطرافها لتشمل النظام الاجتماعي الشامل الذي تم  فيه
  3. التواصل ليس مجرد اتصال بين طرفين احداهما مؤثر والاخر يتاثر انما هو علاقه بين فردين على الاقل
  4. ان الاتصال مصطلح يستخدم للاشاره الى عمليه نقل المعلومات في الانسان والحيوان او الجماد على حد سواء .

مكونات عمليه الاتصال؟

  1. المرسل: من هو الشخص الذي يبدا الحوار في صياغه افكاره في رموز تعبر عن المعنى الذي يقصده .
  2. المتلقي: المتلقي والمرسل في بدايه عمليه الاتصال حتى نهايتها يتمثلان الى حد كبير واحيانا يكون المرسل والمتلقي شخصا واحدا كما هو الحال في الاتصال الذاتي.
  3. الخبره المشتركه: حين يكون الافراد الذين نتصل بهم لديهم خبره حياتيه فان فرص التفاهم وتحقيق نجاح الاتصال يكون متاحا بطريقه فعاله.
  4. الرساله هي مضمون السلوك الاتصال وهي عباره عن رموز وتعد الحافز الذي يرسل المرسل المراد توصيله للمستقبل وقد تكون رموز لغويه او غير لغويه.
  5. الوسيله: يمكن ان تصل الرسائل الى المطلقين عبر قنوات متعدده الرسائل الشخصيه نستقبلها عن طريق الحواس والرسائل العامه نتلقاها عبر وسائل الاتصال الجماهيري.
  6. التشويش: هو عائق يحول يحول دون القدره على الارسال والاستقبال وهو نوعان اما ميكانيكا ودلاله.
  7. رجع الصدى: هي اعاده المعلومات للمرسل حتى يستطيع ان يقرر ما اذا كانت الرسائل حققت اهدافها من عدمه.
  8. الاصل: هي نتيجه الاتصال وهو يقع على المرسل والمتلقي على السواء وقد يكون الاثر نفسي او اجتماعي ويتحقق اثر وسائل الاعلام من خلال تقديم الاخبار والمعلومات والترفيه والاقناع.
  9. لسياق: يتغلغل في جميع مجالات الحياه.

اشكال الاتصال:

تاخذ لغه الاتصال والتفاهم بين البشر شكلين من الاتصال هما:
  1. الاتصال اللفظي المنطوق وغير المنطوق المكتوب .
  2. الاتصال الغير لفظي (اللغوي) وهي لغه الجسم.

اولا الاتصال اللفظي:

يجمع بين الالفاظ المنطوقه والرموز الصوتيه في عباره اهلا وسهلا يمكن ان تصبح ذات مدلولات اخرى لتغيير نبره الصوت ولا يمكن ان يتم بمعزل عن طريق الاداء الاخرى الغير اللفظيه مثل الحركه.

وان الاتصال اللفظي هو جوهر عمليه الاتصال وانه على ثلاثه مستويات وهي:
  1. المعنى اللغوي مثل كلمه تفاح و هي مكونه من اربعه حروف
  2. المعنى السائد وهو شكل التفاحه في الذهن من حيث حجمها ولونها وطعنه
  3. المعنى الدلالي معنى ما تتركه الكلمه من دلاله في ذهن الشخص.

فالاتصال اللفظي في ابسط صوره انه من انتاج الانسان و يستخدم رموز منطوقه ومكتوبه .

ثانيا الاتصال غير اللفظي :

يدخل ضمن هذا النوع كل انواع الاتصال التي تعتمد على اللغه غير اللفظيه ويستخدم رموزا على شكل اشارات وحركات ولها معان وهي ثلاث لغات:

  1. لغه الاشاره وهي تتكون من الاشارات البسيطه او المعقده التي يستخدمها الانسان في الاتصال.
  2. غه الحركه او الافعى: تتضمن جميع الحركات التي ياتيها الانسان ينقل الى الغير ما يريد من معاني او مشاعر.
  3. لغه الاشياء: هو ما يستخدمه مصدر الاتصال غير الاشاره والادوات والحركه للتعبير عن معان يريد نقلها للمتلقي.
لذلك فان الاتصال الغير لفظي العديد من المزايا واهمها:
  1. انه اكثر صدقا واعظم تاثيرا من الاتصال اللفظي
  2. أنه تاكيد ودعم للاتصال اللفظي.
  3. انه الوسيله التي يستخدمها الانسان.
  4. انه يتخطى حاجز اللغه فلا يشترط ان تكون هناك لغه منطوقه مشتركه بين المرسل والمستقبل.
ما هي المهام التي يؤديها الاتصال غير اللفظي للاتصال اللفظي؟
  1. استخدام الاتصال اللفظي وغير اللفظي مع يساعدنا في التعبير عن مشاعرنا وافكارنا بقوه
  2. قد يكمل الاتصال اللفظي الاتصال غير اللفظي.
  3. يحل الاتصال غير اللفظي محل الاتصال اللفظي.
  4. قد يرافق الاتصال اللفظي وغير اللفظي.
  5. ان استخدام الاتصال اللفظي والغير الفظي معا يساعدنا في اعاده الرساله الاتصاليه او تكرارها.
  6. يكون الاتصال اللفظي على نقيض من الاتصال الغير لفظي
    فالاتصال غير اللفظي اصدق واقوى تعبيرا عن مشاعرنا وافكارنا لانه نتاج او تفاعلات بيولوجيه في الجسم.